النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11198 الجمعة 6 ديسمبر 2019 الموافق 9 ربيع الثاني 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:47AM
  • الظهر
    11:29AM
  • العصر
    2:26PM
  • المغرب
    4:46PM
  • العشاء
    6:16PM

فتح مركز للعناية بالأطفال المصابين.. وزيرة الصحة:

العدد 11196 الأربعاء 4 ديسمبر 2019 الموافق 7 ربيع الثاني 1441

أنا مصابة بالسرطان وأكثـر تفهمًا لآلام المرضى

رابط مختصر
قالت وزيرة الصحة فائقة الصالح: «أنا كنت مصابة بالسرطان، وأنا عائشة وشفيت - الحمدلله - منه، وقد مررت بتجربة مرضى السرطان، لذلك أحرص على توفير أفضل العناية لهؤلاء المرضى»، مشيرة الى أن ملف مصابي السرطان من أولويات الحكومة.
وأضافت «لدينا مركز مجهز بأحدث الأجهزة والأطباء وتوفير كل السبل لهؤلاء المرضى، وهناك اهتمام حكومي بمرضى الأورام»، وصرحت بأن هناك قسمًا خاصًا لمرضى الأورام من فئة الأطفال تعمل الوزارة على الانتهاء منه قريبًا.
وفيما يتعلق بغرف تلقي العلاج الكيماوي لمرضى الأورام، قالت الوزيرة: «لدينا غرف عزل خاصة لمرضى الأورام ولدينا عناية خاصة»، وأضافت «إذا حاربنا اسباب السرطان فإننا سوف نقلل الأعداد».
وكانت الوزيرة تعقّب على مداخلة للنائب ممدوح الصالح، والذي حذّر من تزايد أعداد المصابين بالمرض، وقال«وزارة الصحة لا توفر للمرضى الذين يأخذون جرعات الكيماوي أي سبل راحة، فهم يجلسون على الكراسي لمدة أربع ساعات لتلقي علاج الكيماوي».
وتابع «بعد تلقي جلسات الكيماوي يتم ترخيصه دون رعايته، فهؤلاء المرضى يحتاجون الى رعاية ولا يمكن إرجاعهم إلى البيت؛ بسبب تعرّضهم لمضاعفات بعد جلسات الكيماوي، ويرجع مرة أخرى إلى الطوارئ الممتلئ بالأوبئة، وفي هذه المرحلة تكون مناعة المريض ضعيفة ويبقى في الطوارئ لمدة 5 أيام، لذلك نحن نؤكد أن هؤلاء المرضى يحتاجون الى عناية خاصة وكوادر طبية مدربة».
وأضاف «مصروفات مركز البحرين للأورام خلال سنتين 50 مليون دينار، وإذا وزعنا المبلغ على 3 آلاف مريض يكون حصة كل مريض 15 ألف دينار للمرضى الذين يتعالجون في مركز الأورام، ولا ننسى الأعداد التي تتعالج في مستشفى الملك حمد أو تتعالج في الخارج».
المصدر: سماء عبدالجليل

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا