النسخة الورقية
  • الارشيف

العدد 11201 الإثنين 9 ديسمبر 2019 الموافق 12 ربيع الثاني 1441
بحث متقدم

الكلمات الاكثر استخداما

  • 30%

  • الفجر
    4:49AM
  • الظهر
    11:30AM
  • العصر
    2:27PM
  • المغرب
    4:46PM
  • العشاء
    6:16PM

العدد 11187 الإثنين 25 نوفمبر 2019 الموافق 28 ربيع الأولى 1441

محاكمة آسيوي يمارس الصيد بالكراف اعتدى على دورية لخفر السواحل

رابط مختصر
بدأت المحكمة الكبرى الجنائية الاولى محاكمة آسيوي اعتدى على سلامة جسم عضو من قوات الأمن أثناء توقيفه لمزاولته صيد الربيان بطريقة مخالفة وهي طريقة الكراف، حيث أجلت المحكمة جلستها الى تاريخ 1 ديسمبر 2019 للاطلاع والرد ومع استمرار حبس المتهم.
وأسندت النيابة العامة للمتهم انه وفي غضون 22/‏7/‏2019، أولاً: اعتدى على جسم عضو من قوات الامن العام - عريف - وذلك بأن اصطدم قاربه بقارب دورية خفر السواحل والذي كان على متنه المجني عليه سالف الذكر بشكل متعمد فأحدث به الاصابات الموصوفة بالتقرير الطبي الشرعي المرفق، وكان ذلك أثناء وبسبب تأديته لأعمال وظيفته ولم يفضِ فعل الاعتداء الى مرضه او عجزه عن أعماله الشخصية لمدة تزيد عن العشرين يومًا، وذلك على النحو المبين في التحقيقات.
ووجهت النيابة الى المتهم تهمة ثانية، وهي أنه أتلف عمدًا المنقول المبين الوصف والنوع بالمحضر والمملوك لوزارة الداخلية والمخصص لمصالحها، وذلك على النحو المبين بالاوراق.
وتتحصل الواقعة حسب تحقيق النيابة العامة، في ورود بلاغ من مركز قيادة خفر السواحل مفاده بأنه بتاريخ 22 يوليو 2019 في منطقة أم جيليد البحرية شوهد من قبل زورق الدورية قارب يزاول صيد الروبيان بواسطة شباك البحر القاعية (الكراف)، وعدم إضاءة الانوار الملاحية لمنع التصادم في البحر، وعلى متنه متهمان، وطلبوا منهما التوقف من اجل حق الرقابة والتفتيش على السفينة ولم يمتثلا للأوامر، وتمكن من قطع حبل شبكة الصيد الروبيان وعند محاولته الفرار اصطدم قارب الصيادين بزورق الدورية من جهة اليمين في الوسط، ما أدى إلى سقوط العريف المجني عليه وأصيب بالاصابات المبينة في التقرير الطبي وسقوط البحار الآسيوي في البحر، وتم انتشاله وأصيب بالاصابات المبينة في التقرير الطبي، وتضرر قارب الدورية بالاضرار المبينة في، التقرير وتم ضبط لديه 30 كيلو من الروبيان الطازج.

أبرز النقاط

شــارك بــرأيــك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الايــام وإنما تعبر عن رأي أصحابها

رأيك يهمنا